Arab Preneur

الخميس.. انطلاق المعرض العماني البحريني للعطور فـي أفنيوز البحرين

تقارير وتحقيقات معارض ومؤتمرات

تنطلق الخميس القادم؛ “المعرض البحريني العماني للعطور”، الذي تنظمه جمعية الصداقة العمانية البحرينية في أفنيوز البحرين، وسيستمر  لمدة ثلاثة أيام. بمشاركة وزارة التراث والسياحة العمانية وعدد من الشركات والعلامات التجارية العمانية.

وسيكون المعرض الذي يعدّ هذا المعرض أحد المعارض المتخصصة في منتجات العطور والبخور واللبان شراكة استراتيجية مع أقوى شركات العطور العمانية والبحرينية، حيث سيجمع المعرض أفخم وأفضل العطور والبخور العربية وأنواع العبق العمانية والبحرينية التي تحمل توقيع علامات تجارية راقية وتجّار التجزئة والموزعين للسلع الفاخرة، ومصممي العطور، والمتخصصين في التجميل ومستحضرات العناية الشخصية، ويصاحب المعرض إقامة حلقات عمل متنوعة لصناعة العطور، بالإضافة إلى تقديم عروض مميزة وخصومات حصرية للزوار، كما يتيح للزوار فرصة تركيب عطورهم الخاصة وغيرها من الفعاليات المميزة.
وذكر سعادة الدكتور جمعة الكعبي؛ سفير مملكة البحرين لدى سلطنة عمان أن العطور والبخور والعود تتميز بإن لها مكانة خاصة لدى العرب وهي صناعة مرتبطة بالعادات والتقاليد والمورث الثقافي العربي، فصناعة البخور والعود البحرينية تراث عريق يحتل مكانة أزلية في تاريخ مملكة البحرين. مؤكدا بأن المعرض سيكون فرصة كبيرة لرسم عملية التبادل التجاري والصناعي بين البلدين الشقيقين، بالإضافة تشجيع وتطوير العلاقات التجارية والصناعية والسياحية بين سلطنة عمان ومملكة البحرين.
ومن جانبها قالت ردينة بنت عامر الحجرية؛ رئيسة جمعية الصداقة العمانية البحرينية: إن سلطنة عمان تمثل حلقة اتصال منذ القدم مع شبه الجزيرة العربية والوطن العربي كرائدة في تصدير اللبان والبخور، حيث حظيت شجرة اللبان في عمان بحضور تاريخي مميز جعل منها جسراً للتواصل بين حضارات العالم القديم، في سلطنة عمان تشتهر باللبان العماني والذي يعد من أفضل وأجود أنواع اللبان في الدول العربية والعالم، وله فوائد عديدة ويستخدم في الصناعات التجميلية والعطور والأدوية والزيوت والمساحيق وفي الحياة اليومية والمناسبات الاجتماعية والدينية الى جانب صناعة البخور أو الدخون نظرا لرائحته المميزة.
وسيشارك بالمعرض وفد من وزارة التراث والسياحة بالتعاون مع جمعية الصداقة العمانية البحرينية من خلال ركن خاص للمعلومات السياحية ليتم من خلاله الترويج للمقومات السياحية لسلطنة عمان لزوار المعرض ولتعريف الشعب البحريني بأهم المواقع والمدن والمعالم السياحية العمانية.
ومن المتوقع أن يستقطب المعرض عشرات الزوار للاستمتاع بمجموعة من العطور الرائعة ومنتجات البخور واللبان وغيرها من المنتجات العطرية الفاخرة، ومن المتوقع أن يكون له تأثير إيجابي على اقتصاد البلدين.

المنشورات ذات الصلة

منشآت: 30 ورشة عمل ولقاء تستهدف المهتمين في “أسبوع الصناعة”

حسين الناظر

Toys R Us Seeks Bankruptcy To Survive Retail Upheaval

Arab Preneur

Opinion: How Likely Is It That The Fed Will Crash The Stock Market?

Arab Preneur

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. أوافق المزيد..