Arab Preneur

“ستاندرد تشارترد” و “فلك” يطلق برنامج “المرأة والتكنولوجيا” في السعودية

تقارير وتحقيقات مسرعات وحاضنات

أطلق بنك ستاندرد تشارترد بالتعاون مع شركة فلك للأعمال والاستثمار الدفعة الأولى من برنامج “المرأة والتكنولوجيا” ، لأول مرة في المملكة العربية السعودية، بهدف دعم الشركات الناشئة التي تقودها المرأة في المملكة العربية السعودية من خلال تمكين رائدات الأعمال في مجال التكنولوجيا من الفرص لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالإضافة إلى الوصول إلى مصادر التمويل.

 

وفي اليان الذي أصدره البنك عن البرنامج الذي يأتي في إطار مبادرة “المرأة والتكنولوجيا” العالمية التي أطلقها البنك والموجودة حاليا بنجاح في 6 دول أخرى؛ قال مازن البنيان، الرئيس التنفيذي لبنك ستاندرد تشارترد في المملكة العربية السعودية: ” زيادة تنويع الدخل والموارد بعيدا عن النفط، والطلب على الخدمات التي تقودها التكنولوجيا الرقمية، والنماذج الداعمة للأعمال، هي بعض الدوافع الرئيسية التي تؤدي إلى زيادة نشاط ريادة الأعمال في المملكة العربية السعودية. ونحن فخورون بالتعاون مع شركة فلك للأعمال والاستثمار وتقديم برنامج “المرأة والتكنولوجيا” إلى المملكة. ونود أن ننوه إن روح التنوع وريادة الأعمال هي القيم التي نحتفل بها في بنك ستاندرد تشارترد، ونأمل أنه من خلال توفير الدعم والإرشاد في المراحل المبكرة يمكننا مساعدة المرأة على النجاح وأن تصبح رائدة في خلق فرص العمل. ونحن واثقون من أنه من خلال العمل مع شركائنا الاستراتيجيين، سنتمكن من إطلاق العنان لإمكانات كبيرة، من خلال خلق بيئة مواتية لرائدات الأعمال الطموحات”.

ومن جانبها أكدت أضوى الدخيل، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة فلك للأعمال والاستثمار قدرة رائدات الأعمال في  السعودية على إحداث تأثير كبير بما يملكن من إمكانات كبيرة، في ظل الدعم الكبير الذي تحظى به المرأة السعودية في ظل دعم القيادة الرشيدة؛ داعية رائدات الأعمال للتقدم للالتحاق بالدفعة الأولى من البرنامج مشيرة إلى أن الباب مفتوح للتقدم الآن ولمدة ثمانية أسابيع.

وأضافت أن هدف هذا البرنامج هو مساعدة رائدات الأعمال على تحقيق رؤيتهن بما يتماشى مع الأهداف الاقتصادية الأوسع للبلاد ورؤية 2030، مشيرة إلى البدء في تأسيس منصة تهدف إلى تمكين الشركات الناشئة من  النمو  والوصول إلى كافة الموارد وأوجه الدعم المتاحة وتقديم خدمات التوجيه والإرشاد، والمساهمة في إنشاء البنية التحتية اللازمة لوصول الشركات الناشئة السعودية إلى العالمية من خلال الشراكة مع بنك “ستاندرد تشارترد”.

وأكدت أن هذه المبادرات ستكون المحرك الرئيس من بعد الله من أجل التغيير بالنسبة لرائدات الأعمال والشركات الناشئة التي تقودها المرأة والاقتصاد السعودي ككل.

ويتيح برنامج “برنامج المرأة والتكنولوجيا” الفرصة لأي شركة ناشئة التقدم للاستفادة من البرنامج وخدماته بشرط أن يكون مقر الشركة في المملكة العربية السعودية، وأن تكون مدعومة تقنيًا وتقودها المرأة ، وأن يكون النشاط التجاري قد أطلق منتجًا قابلاً للتطبيق ليس فقط في مرحلة الفكرة.

وسيتاح لسبعة إلى عشرة شركات ناشئة – التي سيقع عليه الاختيار للانضمام للدفعة الأولى من البرنامج والتي ستستمر 8 أسابيع – الاستفادة من أوجه الدعم المتعددة التي يوفرها البرنامج ومن بينها اللالتقاء وجها لوجه مع فرق فلك والموجهين وخبراء الصناعة خلال ورش العمل أو الفعاليات أو المناقشات الخاصة، وستستفيد الشركات الناشئة من توجيهات رواد الأعمال والتقنيين، فضلا عن المستثمرين المتطورين وذلك بهدف دعم نموها.

وفي نهاية البرنامج، ستحظى جميع الشركات المشاركة بفرصة تقديم العروض أمام أكثر من 40 مستثمرا ملائكيا وممثلي رأس المال الاستثماري من خلال فلك أنجلز (شبكة الاستثمار الملائكي الثانية التي تم تأسيسها في المملكة)، وسيحصل الفائزون في دفعة هذا العام على تمويل إجمالي يصل إلى 50,000 دولار أمريكي

 

 

المنشورات ذات الصلة

رئيس تطوير المدينة المنورة: “صنع في المدينة” يشجع الصناعات المدينية

Arab Preneur

تعرف على المشاركين في «مهرجان الشارقة لريادة الأعمال»؟

Arab Preneur

بالصور..إطلاق 15 شركة ناشئة من “أورانج كورنرز- القاهرة”

Arab Preneur

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. أوافق المزيد..