Arab Preneur

بالصور..”ملتقى الاستثمار والشركات الناشئة” يبحث مستقبل ريادة الأعمال في عمان

تقارير وتحقيقات شركات ناشئة معارض ومؤتمرات

تحت رعاية صاحب السمو السيد بلعرب بن هيثم آل سعيد؛ افتتح اليوم ملتقى الاستثمار والشركات الناشئة، الذي تنظمه هيئة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، بالتعاون مع عدد من المؤسسات الحكومية، والذي يعقد بمركز عُمان للمؤتمرات والمعارض ويستمر يومين، بحضور عدد من أصحاب السمو والمعالي والسعادة ورواد ورائدات الأعمال وأصحاب الشركات الناشئة، وبمشاركة أكثر من 2000 مشاركا، و13 متحدثا من أصحاب الخبرة الواسعة في مجال الاستثمار، و45 مستثمرًا، وأكثر من 50 من أصحاب شركات ناشئة.

يهدف الملتقى –الذي تستمر فعالياته إلى اليوم الثلاثاء- إلى نشر ثقافة الابتكار واستخدام التقنيات المتقدمة لدى الشركات والمؤسسات الناشئة والاستفادة من التجارب الدولية وأفضل الممارسات العالمية في مجال ريادة الأعمال والشركات الناشئة القائمة على الابتكار والتكنولوجيا، وآليات تطبيقها في سلطنة عمان، وبحث تطوير منظومة ريادة الأعمال والشركات الناشئة في سلطنة عمان، وتحديد أهم التوجهات والمبادرات الداعمة لرواد الأعمال، وإتاحة فرص وصول الشركات الناشئة العُمانية إلى الجهات التمويلية والاستثمارية والمستثمرين الملائكيين، ومنصات التمويل الجماعي.

وشهد المؤتمر في يومه الأول عدة جلسات أهمها: جلسة “الدروس المستفادة من قصص نجاح الشركات الناشئة” حيث استعرض المتحدثون أفضل التجارب الناجحة في مجال الشركات الناشئة محليًا وإقليميًّا وعالميًّا للاستفادة منها في تطوير بيئة الأعمال للشركات الناشئة في عمان، إضافة إلى بحث مقاومة التعليم للتغيير في إدخال التكنولوجيا، والاستثمار في الشركات الناشئة، والدروس المستفادة من بدء شركة ناشئة.

 

تطوير منظومة الشركات الناشئة

وتضمنت فعاليات ملتقى الاستثمار والشركات الناشئة حلقات عمل تخصصية جمعت صناع القرار والمستثمرين ورواد الأعمال ممثلي الشركات الناشئة دارت حول منظومة الشركات الناشئة في سلطنة عُمان، وتحفيز مسرعات الأعمال للشركات الحكومية والخاصة وتحفيز إنشاء صناديق الاستثمار الخاصة وفتح أذرع استثمارية في الشركات الناشئة، وناقشت السياسات والتشريعات الداعمة، والمواهب والتعليم وتنمية القدرات، والتمويل والاستثمار، ودخول الأسواق للنمو والتوسع لدعم الشركات الناشئة وفي مختلف المراحل.

وناقشت أيضًا آليات توفير بيئة داعمة لنمو وتطوير الشركات الناشئة العُمانية من خلال تحفيز إنشاء برامج مسرعات الأعمال في الشركات الحكومية والخاصة مع مراعاة القطاعات التخصصية ذات النمو العالي، لما لمسرعات الأعمال من أهمية كونها أحد أهم الأدوات لتسريع نمو الشركات الناشئة، إضافة إلى توفير الأذرع الاستثمارية وصناديق الاستثمار الجريء كونها محركًا أساسيًّا من المحركات الداعمة لنمو واستدامة الشركات الناشئة؛ وتسعى أغلب حكومات دول العالم إلى تحفيز وتأسيس صناديق الاستثمار الخاصة والاستثمار الجريء وشبكات الاستثمار.

معرض الشركات الناشئة 

صاحب السمو السيد بلعرب بن هيثم آل سعيد؛ يتفد معرض الشركات الناشئة
صاحب السمو السيد بلعرب بن هيثم آل سعيد؛يتفقد معرض الشركات الناشئة

ودعمًا للشركات الناشئة القائمة على الابتكار والتقنية؛ شهدت أعمال ملتقى الاستثمار والشركات الناشئة منح الفرصة لـ 20 شركة ناشئة لتقديم عروض تقديمية أمام المستثمرين، تناولت فكرة كل مشروع وخطة العمل، بهدف إتاحة الفرصة للشركات الناشئة للوصول إلى الجهات الاستثمارية والحصول على استثمار من إحدى منصات التمويل الجماعي والمستثمرين، وهذه الشركات، هي:  شركة وديعة، ودارك سنايبر،، وزميلي، وبُن، واسأل قيس، وريمدي، وكشك، ومسكن، وأديب، وانجين تك، وبيانات، وبينا اكسبريس، وأيون، وملهم في ار،  وجراك اكس، وناشد، واير جو، وكالتك، ودربك، واي لاب مارين.

صاحب السمو السيد بلعرب بن هيثم آل سعيد؛يتفقد معرض الشركات الناشئة
صاحب السمو السيد بلعرب بن هيثم آل سعيد؛يتفقد معرض الشركات الناشئة

ويصاحب الملتقى معرضا للشركات الناشئة لاستعراض خدمات الشركات الناشئة، وكيفية الاستفادة من الابتكار والتكنولوجيا في الخدمات  والمنتجات التي تقدمها.

 

المنشورات ذات الصلة

تعاون بين «إم إس دي مصر» ومؤسسة بهية لتدريب الكوادر الطبية

Arab Preneur

د.سارة المعيذر: نجاحات وانجازات متميزة للمرأة السعودية

Arab Preneur

“السعودية” الأولى عربيًا في مجال التعليم

حسين الناظر

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. أوافق المزيد..